الرئيس روحاني أمام لجنة المعاونين والمدراء لوزارة التربية والتعليم:

تأهيل التلاميذ المنتقدين والمتعلّمين لحقوق المواطنين من أهم مهام وزارة التربية والتعليم

شدد الرئيس روحاني أمام لجنة المعاونين والمدراء لوزارة التربية والتعليم:"التدريس ليس مهنة بل هو المهمة الدينية والوطنية والثورية الکبيرة للغاية لتأهيل و تربية الأجيال الملتزمة بالأخلاق والمشارکة العامة".

الخبر: 73597 -

السبت ٢٨ ديسمبر ٢٠١٣ - ٠٨:٤٠

وتابع حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني يجب علي المعلمين والأساتذة ان يدرّسوا الطريقة المثلي للحياة السعيدة علاوة علي النصوص الدراسية قائلا:"مهمة التربية والتعليم هداية المراهقين والتلاميذ الي الحضور المفيد لهم في المجتمع".
وقدّم الرئيس روحاني مقترح تدريس المواد المتعلقة بالحقوق المواطنية في مدارس البلاد وقال:"يجب علي التلاميذ ان يتعرفوا علي الحقوق السياسية و دورهم في ادارة البلاد ومستقبلها وعلي عاتق المعلمين الأعزاء مهام کبيرة لتحقيق هذا الهدف".
وأکد الرئيس روحاني ان التربية والتعليم في الجمهورية الاسلامية الايرانية مسألة عامة ومبنية علي العدالة وقال:"يجب ان لاتکون المکانة الإجتماعية والمذهب والديانة وحتي القومية معايير لتمييز التلاميذ في المدارس".
وقال الرئيس روحاني مخاطبا المعلين والأساتذة ومدراء وزارة التربية والتعليم :"لاتعتبروا التعليم مهنة بل هو المهمة الدينية والوطنية والثورية الکبيرة للغاية لإنجاب الأجيال الملتزمة بالأخلاق والمشارکة العامة".
وقبل کلمة الدکتور روحاني، أشار وزير التربية والتعليم الي اهتمام رئيس الجمهورية الخاص بموضوع التربية والتعليم والمسائل الثقافية للمجتمع وأعلن عن برامج الوزارة لتطوير المستوي العلمي والإداري للمدارس والمعاهد العلمية في کل أنحاء البلاد.

الخبر: 73597

- اللقاءات الداخلية

- دولت یادهم و دوازدهم