الخطوات الجادّة لتطبيق الإتفاق الذي حصل بين الرئيسين روحاني وبوتين في بيشکك

تباحث حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني و وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مساء اليوم (الأربعاء) في العاصمة طهران.

الخبر: 73373 -

الخميس ١٢ ديسمبر ٢٠١٣ - ١٢:٥٧

وأشار الرئيس روحاني الي الإجراءات التي تم تنفيذها لتطبيق الإتفاق الذي حصل بين الرئيسين روحاني وبوتين في بيشکك قائلا:"نهدف التوصّل الي العلاقات الإستراتيجية والقريبة مع روسيا. تستعد ايران کروسيا ان تتوصل الي الإتفاق الشامل بين البلدين".
وخلال هذا اللقاء، تمت معالجة القضايا الإقليمية الهامة کإرساء السلام والأمن ومحاربة الإرهاب والتطرّف وأيضا القضايا الإقليمية والتطورات السورية والمحادثات النووية في جنيف.
و أکد الرئيس روحاني بشأن المحادثات النووية:"تؤکد ايران علي الشيئين الهامين:الأول عدم التمييز وان تتمتع الدول کافة الحقوق المندرجة في ان بي تي بصورة متساوية وخاصة حق التخصيب والثاني التأکيد علي سلمية البرنامج النووي الايراني".
وأشار الرئيس روحاني الي وجهات النظر المشترکة للبلدين حيال مکافحة الإرهاب والتطرف وقال:"موضوع الإرهاب والتطرف من القضايا الهامة ومن الضروري تعزيز التعاون الثنائي لمکافحة هاتين الظاهرتين".
وتابع الرئيس روحاني ان تواجد القوات الخارجية أدي الي انفلات الأمن في المنطقة وقال:"حضور القوات الأجنبية من المشاکل الرئيسية ولابد ان تهتمّ بها ايران وروسيا".
وبدوره شدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان هذه الزيارة تهدف اتخاذ الخطوات الجادة لتطبيق الإتفاق الذي حصل بين الرئيسين روحاني وبوتين في بيشکك.
وأضاف وزير الخارجية الروسي ان التعاون الإقليمي والدولي بين ايران وروسيا يحظو أهمية بالغة وقال:"ليس لدينا أي خلاف مع ايران في تفسير وثيقة جنيف وسنؤکد علي هذا الأمر خلال المحادثات القادمة مع مجموعة1+5. تؤکد السياسة الخارجية الروسية علي تمتّع البلدان حقّ الأنشطة النووية السلمية وحق التخصيب في اطار القوانين الدولية".

الخبر: 73373

- اللقاءات الخارجية

- دولت یادهم و دوازدهم

الاخبار المرتبطة

مختارات