أكد رئيسا الجمهورية الاسلامية الايرانية و جمهورية فرنسا على تعزيز الشراكة الثنائية بين ايران و فرنسا لمكافحة الارهاب

شدد رئيسا الجمهورية الاسلامية الايرانية و جمهورية فرنسا في الاتصال الهاتفي الذي جرى بينهما على تعزيز الشراكة الثنائية بين ايران و فرنسا لمكافحة الارهاب.

الخبر: 99331 -

الخميس ٠٨ يونيو ٢٠١٧ - ١١:١٧

و أعرب الرئيس روحاني مساء الاربعاء عن شكره لاتصال نظيره الفرنسي هاتفيا و تعاطف فرنسا حكومة و شعبا مع الشعب الايراني خاصة عوائل شهداء الحادث الارهابي في طهران. 

و أكد الرئيس روحاني:"هذه الاجراءات الارهابية التی أدت الى استشهاد عدد من المواطنين الايرانيين تعزز ارادة ايران حكومة و شعبا في مكافحة الارهاب".

و أشار الرئيس روحاني الى اجراءات أعداء الدموقراطية بعد مشاركة الشعب الايراني الواسعة في الانتخابات قائلا:"الدموقراطية و المشاركة الشعبية الواسعة في مختلف الاوساط أكبر الادوات و البرامج في مواجهة الارهاب".

وأشار الرئيس روحاني الى ضرورة اقتلاع جذور الارهاب الفكرية و قال:"يجب ان لانسمح ان يواصل داعمو الارهاب بدعمهم للارهاب على المستوى العالمي".

وأشار الرئيس روحاني الى المشتركات الثقافية و الحضارية الواسعة بين الشعبين الايراني و الفرنسي و قال:"تقف الحكومة الايرانية الى جانب الحكومة الفرنسية و غيرها من الحكومات الاوروبية في مكافحة الارهاب".

و من جانبه أعرب الرئيس الفرنسي في هذا الاتصال الهاتفي عن تعازيه لمقتل عدد من المواطنين الايرانيين جراء الحادث الإرهابي في طهران مؤكدا ان فرنسا حكومة و شعبا تقف الى جانب حكومة و شعب ايران و نستعد تماما لتعزيز الشراكة مع طهران من اجل مكافحة الارهاب.

الخبر: 99331

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات