الثلاثاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٣٤
فارسی | العربية | English


<%title%>

أكد رئيسا الجمهورية الاسلامية الايرانية و روسيا الاتحادية:

لغارة الصاروخية الأميركية للأراضي السورية انتهاك للحقوق الدولي و ميثاق الأمم المتحدة

اأكد رئيسا الجمهورية الاسلامية الايرانية و روسيا الاتحادية مساء الأحد في الاتصال الهاتفي الذي جرى بينهما ان الغارة الصاروخية الأميركية للأراضي السورية انتهاك للحقوق الدولي و ميثاق الأمم المتحدة.

الخبر: 98625 - 

الأحد ٠٩ أبريل ٢٠١٧ - ٠٦:٢٨

و تابع الرئيس روحاني في الاتصال الهاتفي مع نظيره الروسي فلاديمر بوتين:"ندين الغارة الصاروخية الأميركية للأراضي السورية و نري انها انتهاك صارخ لسيادة الدولة المستقلة و من الضروري دراسة أبعاد هذا الاجراء الأحادى في مجلس الأمن الدولي و يدان".
و شجب الرئيس روحاني استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا قائلا:"ان التقاريى تدل ان الارهابيين يمتلكون الأسلحة الكيميائية".
و تابع الرئيس روحاني ان العدوان الأميركي على سوريا محاولة لتقوية الارهابيين و انتقد مواقف بعض الدول الاقليمي الداعمة للغارة الصاروخية الأميركية الأخيرة لسوريا.
و من جانبه أدان الرئيس الروسي فلاديمر بوتين في هذا الاتصال الهاتفي الغارة الصاروخية الأميركية لسوريا قائلا:"هذا الحراك غير صالح للقبول و محاولة لدعم الارهابيين".
و أضاف الرئيس الروسي:"الاجراءات الأميركية في سوريا كالهجوم الصاروخي الأخير لايساعد لتسوية الأزمة السورية".

الخبر: 98625

- الحوارات الهاتفیّة