الرئيس روحاني في الذكرى الحادية عشرة للتقنية النووية:

 هناك ادارة ثورية و جهادية بشأن المكاسب النووية/تجارة الصناعة النووية و عولميتها من ثمار خطة العمل الشاملة المشتركة/نستطيع ان نحصل على الانجازات الوطنية و الدولية بفضل التلاحم و الانسجام الوطتي

شدد الرئيس روحاني ان هناك ادارة ثورية و جهادية بشأن المكاسب النووية و قال:"لابد ان نتابع تنمية البلاد و لاشك اننا نستطيع ان نحصل على الانجازات الوطنية و الدولية بفضل التلاحم و الانسجام الوطتي".

الخبر: 98619 -

الأحد ٠٩ أبريل ٢٠١٧ - ٠٢:١٩

و تابع الرئيس روحاني في الذكرى الحادية عشرة للتقنية النووية بحضور عدد من مسؤولي البلاد و قادة القوات المسلحة الايرانية:"ان يوم 20 فروردين يوم مفرح بالنسبة لشعبنا لاننا نرى بان شبابنا الغيورين المحاولين اتخذوا خطوات أمامية في مسار التقنية النووية".
و أكد الرئيس روحاني ان هناك حراكا عظيما غي الصناعة النووية و تم 42 مشروعا صناعيا في الصناعة النووية و تم استعراض 5 مشروعا و تفقدنا المشاريع الأخرى في معرض مكاسب التقنية النووية.
و أضاف الرئيس روحاني:"هل يمكن ان يحصل الشعب و الشباب الغيورون هذه المشاريع الهامة بدون الادارة العلمية و الثورية و الجهادية و التعبوية؟".
و تابع الرئيس روحاني ان سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية يؤكد على استمرار مسار الحصول على التقنية النووية و هذا الحاح صحيح و محق و من جهة أخرى أكد الشعب الايراني ان الطاقة النووية حقنا الرئيس بالصبر و الصمود.
و أوضح الرئيس روحاني:" تجارة الصناعة النووية و عولميتها من ثمار خطة العمل الشاملة المشتركة".
و تابع الرئيس روحاني:" نستطيع ان نحصل على الانجازات الوطنية و الدولية بفضل التلاحم و الانسجام الوطتي".

الخبر: 98619

- اللقاءات الداخلية