الرئیس روحانی فی مراسم تدشین العملیة التنفیذیة 19 مشروعا بمحافظة سمنان:

یجب استخدام عوائد النفط فی مسار تنمیة البلاد/تتمتع محافظة سمنان بالموقع الإستراتیجی للصناعة/ان المحاولة لایجاد فرص العمل هی فی الحقیقة أمر الذی أصدره سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة و مهمتنا العامة

شدد الرئیس روحانی ان المحاولة لتزاید الانتاج و فرص العمل هی قرار الحکومة الرئیس فی العام الجاری 1396 مؤکدا:"ان لجنة الاقتصاد المقاوم تخطط حالیا لایجاد فرص العمل للشباب و تم تنشیط مؤسسة البرمجة و المیزانیة فی هذا الصدد".

الخبر: 98581 -

الخميس ٠٦ أبريل ٢٠١٧ - ٠٦:٣٢

و أشار الرئیس روحانی فی مراسم تدشین العملیة التنفیذیة لـ19 مشروعا بمحافظة سمنان الی الأرقام الاقتصادیة و قال:"فی العام الماضی 1395، کان رقم الصادرات غیر النفطیة أکثر من الواردات و هذا فخر کبیر للحکومة الحادیة عشرة".

و تابع الرئیس روحانی:"فی عام 1394، تغلب رقم الصادرات غیر النفطیة علی رقم الواردات لأول مرة فی 60 سنة ماضیة و استمر هذا المسار فی عام 1395 و هذا بمعنی تنفیذ الاقتصاد المقاوم".

و أشار الرئیس روحانی الی تحرکات محافظة سمنان التنمویة و قال:"التحرﻙ الشعبی الیوم من أجل تحقیق التقدم أکثر بالمقارنة الی الماضی".

و أضاف الرئیس روحانی:"فی الجلسة الأولی للجنة الثورة الثقافیة العلیا فی العام الجدید 1396، کانت مباحثات مفصلة بشأن موضوعی الإنتاج و ایجاد فرص العمل من أجل تنفیذ توجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"ان المحاولة لایجاد فرص العمل، هی فی الحقیقة أمر الذی أصدره سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة و مهمتنا العامة".

و شدد الرئیس روحانی:"تأکید سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة علی الإنتاج و ایجاد فرص العمل فرصة سعیدة للحکومة و أصحاب العمل و الحِرَف".

و أشار الرئیس روحانی الی خفض اتکال میزانیة البلاد علی عوائد النفط و قال:"خفض اتکال میزانیة البلاد علی العوائد النفطیة إحدی قواعد الاقتصاد المقاوم و ان النفط من المصادر التی تتعلق بکافة الأجیال".

و وصف الرئیس روحانی خفض اتکال میزانیة البلاد علی عوائد النفط من اجراءات الحکومة الحادیة عشرة المفیدة و قال:"اعتمدت الحکومة علی العوائد الضریبیة لتأمین تکالیف البلاد الجاریة و هناﻙ مکاسب طیبة فی هذا الصدد".

و أشار الرئیس روحانی الی تدشین المراکز الصناعیة بمحافظة سمنان و قال:"بإمکاننا ان نقوم بایجاد فرص العمل للشباب عبر الحراﻙ و بذل الجهود و تتوفر الظروف الطیبة فی العام الجاری و علی الجمیع ان یساعدوا فی هذا الشأن".

و أکد الرئیس روحانی:" تتمتع محافظة سمنان بالموقع الإستراتیجی للصناعة نظرا الی اتصالها بسکة الحدید و التقارب مع العاصمة و الإمکانیات المنجمیة و الصناعیة الطیبة".

الخبر: 98581

- الرحلات الداخلية