الرئيس روحاني لدي استقباله عوائل الشهداء الدبلوماسيين:

الجمهورية الاسلامية الايرانية معارضة للارهاب

وصف الرئيس روحاني لدي استقباله عوائل الشهداء الدبلوماسيين استشهاد عدد من الدبلوماسيين الايرانيين في مدينة مزار شريف الأفغانية من الأيام المرّة التي مرّت بتاريخ بلادنا وقال:"حادثة مزار شريف وثيقة أخري التي تدل علي ان شعب و مسؤولي وطننا من ضحايا الارهاب".

الخبر: 88709 -

السبت ١٥ أغسطس ٢٠١٥ - ٠٩:٠٤

ونوّه الرئيس روحاني بصمود و مقاومة عوائل الشهداء وقال:"اليوم الذي استشهد فيه دبلوماسيو بلادنا في مزار شريف إحدي الأيام المؤسفة".
وأضاف الرئيس روحاني:"تم استشهاد عدد من أبناء الشعب و کبار الوطن منذ انتصار الثورة الاسلامية من الشهيد قرني الي الشهيد مطهري بيد الارهابيين و لم يزل ينشط الارهابيون ضد الشعب الايراني و في المقابل نحن نواجه الارهاب و الارهابيين".
وتابع الرئيس روحاني:" الجمهورية الاسلامية الايرانية معارضة للارهاب".
وأکد الرئيس روحاني:"الاجراء الارهابي في مزار شريف وثيقة أخري التي تدل علي صمود و مکافحة الجمهورية الاسلامية الايرانية للارهاب و الارهابيين".

الخبر: 88709

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

مختارات