الرئيس روحاني لدي استقباله رئيس البرلمان الاندونيسي:

يجب ان يتوجّه العالم الإسلامي نحو الترابط والتضامن

وصف الرئيس روحاني العلاقات الثنائية بين ايران واندونيسيا طيّبة للغاية وقال:"تستعد الجمهورية الاسلامية الايرانية ان توسّع علاقاتها مع اندونيسيا في کافة المجالات".

الخبر: 72831 -

السبت ٢٣ نوفمبر ٢٠١٣ - ٠٨:٥٢

وتابع حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني لدي استقباله رئيس البرلمان الاندونيسي "مرزوقي علي" ان ايران تحظو احتراما فائقا لاندونيسيا کبلد اسلامي کبير وقال:"يجب ان يبذل البلدان جهودهما للتقارب بين الشعبين".
وأشار الرئيس روحاني الي أرضية التعاون المشترﻙ بين البلدين علي الصعيد الدولي بما فيه منظمة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي وحرکة عدم الإنحياز قائلا:"وجهات النظر للبلدين متقاربة جدا ويجب تعزيز المناسبات الثنائية في المنظمات الدولية".
و أوضح الرئيس روحاني:" يجب ان يتوجّه العالم الإسلامي نحو الترابط والتضامن ومع الأسف هناﻙ بعض الأفراد يريدون شن التفرقة والخلاف في العالم الإسلامي ويجب ان لاتعرقل السلائق والخلافات الجزئية مسار التوصل الي الوحدة في العالم الإسلامي".
وصرّح الرئيس روحاني ظهرت في العالم الإسلامي جماعات التي تميل نحو الإرهاب والعنف قائلا:"العجب انهم ينسبون هذا العنف المفرط بالديانة الإسلامية رغم ان الإسلام ديانة المحبة والرفاق والرحمة".
ومن جانبه أشار رئيس البرلمان الاندونيسي الي أهمية علاقات بلاده مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وأعرب عن شکره لحسن الصيافة والترحيب الايراني حکومة وشعبا.
وتابع رئيس البرلمان الاندونيسي:"ما شاهدناه في ايران هو التطور الايراني وأثبتت الجمهورية الاسلامية الايرانية انها أحرزت إنجازات کبيرة رغم العقوبات الأوروبية والأميرکية".
وأعرب رئيس البرلمان الاندونيسي عن أسفه لتنفيذ العملية الإرهابية أمام السفارة الايرانية في بيروت مؤکدا عزم بلاده علي مواجهة الإجراءات الإرهابية.

الخبر: 72831

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات