الرئيس روحاني يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة

التقي حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني الأمين العام للأمم المتحدة بان کي مون بمقرّ الأمم المتحدة.

الخبر: 72017 -

السبت ٢٨ سبتمبر ٢٠١٣ - ١٠:٣٩

وأشار الرئيس روحاني الي معاناة الدول النظام السلطوي في العلاقات الدولية وقال:"في الظروف الراهنة، نحتاج الي الإدارة القويّة لتسوية المشاکل والأزمات المتأجّجة ومن الجدير ان تلعب منظّمة الأمم المتحدة دورا مؤثرا في هذا الصدد".
وشدد رئيس حرکة عدم الإنحياز انه من الضروري ان تصبح الأمم المتحدة ومجلس الأمن الي منظمة التي تدعم کافة شعوب العالم.
و أوضح الرئيس روحاني يجب ان لاتتحوّل مجلس الأمن الي أداة لبعض الدول وقال:"من الضروري مشارکة الدول المتنامية في أعمال مجلس الأمن".
وتابع الرئيس روحاني بشأن استخدام التقنية النووية:"نشاهد المعايير المزدوجة في هذا الصدد هناﻙ دول التي يجب ان تقضي علي الأسلحة النووية ولکن تنتج أسلحة نووية أکثر تطوّرا ومن جهة أخري هناﻙ بعض الدول التي تمنع استخدام الطاقة النووية السلمية من جانب الشعوب".
وصرّح الرئيس روحاني:"تعارض الجمهورية الاسلامية الايرانية إنتاج أسلحة الدمار الشامل ولاسيّما السلاح النووي والحفاظ عليها واستخدامها".
وأردف الرئيس روحاني :"الجمهورية الاسلامية الايرانية ضحيّة السلاح الکيمياوي وطرحت مشروع منطقة الشرق الأوسط الخالية من السلاح النووي ".
وأشار الرئيس روحاني الي الأزمة السورية وقال:"ان الحل الوحيد للأزمة السورية يتمثّل في الحلّ السياسي".
ودعا الرئيس روحاني الأمين العام للأمم المتحدة الي استخدام ما في وسعه لتسوية الأزمة السورية.
وبدوره أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان کي مون عن ارتياحه للقائه مع الرئيس روحاني ورحّب بکلمة الرئيس الايراني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة واصفا هذه اللقاءات خطوة جديدة لتعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومنظّمة الأمم المتحدة.

الخبر: 72017

- الرحلات الخارجیّة

- رئیس‌جمهوری