کلمة الرئيس روحاني الهامة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن نزع السلاح النووي

أکد الرئيس روحاني خلال کلمته الهامة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن نزع السلاح النووي الترکيز الدولي علي نزع الأسلحة النووية وممانعة تطوير هذا النوع من الأسلحة.

الخبر: 71888 -

الجمعة ٢٧ سبتمبر ٢٠١٣ - ٠٢:٠٣

وجاء في هذه الکلمة:
بسم الله الرحمن الرحيم
سيادة الرئيس
سيادة الأمين العام وأيها السادة والسيّدات والوفود المحترمة
ان مشارکة عدد کبير من قادة العالم في هذا الإجتماع مؤشر علي أهمية هذا الموضوع. وأوجّه الشکر لدعمکم وحضورکم کممثّل حرکة عدم الإنحياز التي تُعدّ مبتکرة لعقد هذا الإجتماع.
ان أملنا المشترﻙ هو إرساء السلام والأمن في العالم وأحداث هيروشيما وناکازاکي تعزمنا ان نبذل جهودنا للحيلولة دون تکرار هذا النوع من التدمير والمجزرة البشعة. ان تواجد آلاف من الأسلحة والترسانات النووية تهديد رئيس للسلام والإستقرار الدولي. وان استخدام السلاح النووي انتهاﻙ صارخ لميثاق الأمم المتحدة والجريمة ضد البشرية ويجب وقف تهديد دول غير نووية باستخدام السلاح النووي وان الطريق الوحيد لوقف التهديدات، هو القضاء علي الأسلحة النووية برمّتها.
يجب ان يهتمّ المجتمع الدولي بجهود متزايدة لدعم إيجاد منطقة عارية من الأسلحة النووية في الشرق الأوسط وأؤکد هنا ان دول غير منحازة مصرّة علي عقد مؤتمر لإيجاد منطقة عارية من الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط بمشارکة کافة دول المنطقة.
تعزم حرکة عدم الإنحياز ان لاتتخلي عن أية جهود لتحقيق عالم خالٍ من الأسلحة النووية. تعالوا الي الترکيز علي التنمية ومکافحة الفقر والحرمان والأمية والأمراض وإنفاق الأموال في هذه المجالات بدلا من الأسلحة النووية.
تعالوا الي تعليم الأجيال القادمة عالما عاريا من الأسلحة النووية. هذا حقّهم ومسؤولية التي تقع علي عاتقنا. تعالوا ان نظهر اننا أمم متحدة في الحقيقة، أمم متحدة من أجل السلام.
أشکرکم سيادة الرئيس

الخبر: 71888

- الرحلات الخارجیّة

- رئیس‌جمهوری