الرئيس روحاني يلتقي نظيره النمساوي

تباحث الرئيسان الايراني والنمساوي أهم القضايا الثنائية والإقليمية والدولية علي هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة.

الخبر: 71647 -

الأربعاء ٢٥ سبتمبر ٢٠١٣ - ٠٩:٥٠

وأشار حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني الي أهمية ترسيخ العلاقات الشاملة بين ايران والنمسا وقال:"تسلّمت الجمهورية الاسلامية الايرانية رسائل ايجابية من النمسا رغم مشاکل السنوات الأخيرة".
وتابع الرئيس روحاني ان الأنشطة النووية الايرانية مازالت سلمية وقال:"تقع کافة الأنشطة النووية الايرانية تحت رقابة الوکالة الدولية للطاقة الذرية".
وأوضح الرئيس روحاني ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعارض إنتاج وحفاظ الأسلحة النووية وتطويرها والتزمت بالمواثيق القانونية في هذا الصدد".
وشدد الرئيس روحاني ان إزالة المخاوف تکمن في الحوار والتعامل البناء فحسب قائلا:"قرار العقوبات ومواجهة الشعوب ليس مقبولا وتعتبر الجمهورية الاسلامية الايرانية العقوبات الأوروبية الأحادية علي الشعب الايراني مضرّة تماما لمسار تسوية القضايا وغير مفيدة".
ومن جانبه أشار الرئيس النمساوي "هانس فيشر" الي سابقة لقاءاته مع قادة الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال:"ستبذل النمسا جهودها لإزالة القضايا الراهنة في العلاقات الايرانية مع الاتحاد الأوروبي طوال الشهور الستة القادمة".
وأضاف الرئيس النمساوي:"نحن نرغب في استخدام کافة الدول بما فيها ايران التقنية النووية السلمية".

الخبر: 71647

- الرحلات الخارجیّة

- رئیس‌جمهوری