رسالة الدکتور روحاني ردا علي برقية رئيس برلمان أميرکا المرکزية ورئيس اللجنة البرلمانية لأوروبا وأميرکا اللاتينية للتهنئة

أعرب حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني خلال رسالته التي وجّهها الي رئيس برلمان أميرکا المرکزية ورئيس اللجنة البرلمانية لأوروبا وأميرکا اللاتينية ردا علي رسالته للتهنئة عن أمله في تطوير العلاقات الثنائية بين هذا البرلمان ومجلس الشوري الإسلامي في ايران.

الخبر: 70847 -

الأحد ٠١ سبتمبر ٢٠١٣ - ٠٨:٥٦

وجاء في هذه البرقية:
بسم الله الرحمن الرحيم
السيد لئونل بوکارو
رئيس برلمان أميرکا المرکزية ورئيس اللجنة البرلمانية لأوروبا وأميرکا اللاتينية
تسلّمت رسالتکم للتهنئة بمناسبة انتخابي کرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية بکل سرور.
آمل ان تتعزز العلاقات الثنائية بين برلمان أميرکا المرکزية و اللجنة البرلمانية لأوروبا وأميرکا اللاتينية ومجلس الشوري الإسلامي من أجل توسيع الصداقة والتعاون المشترﻙ بين الشعب الايراني وشعوب أوروبا وأميرکا اللاتينية.
وأسأل الله تعالي الصحة والنجاح لسيادتکم والمجد والرفعة للجميع.
حسن روحاني
رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية

الخبر: 70847

- النداءات و الرسائل

- رئیس‌جمهوری