رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء:

قرار النظام الحازم یتمثل فی عدم وجود أسلحة الدمار الشامل و منها السلاح النووی أی مکانة فی منظومة ایران الدفاعیة/ لانرید الأنشطة النوویة الخفیة سواء یوم أمس أو الیوم أو غد؛ شاءت الولایات المتحدة و أوروبا أو أبت/ علی العالم ان یعلم اننا نعترف بالاتفاق النووی بشکله فی عام 2015 و لانغیّره و نلتزم بعهودنا/ العقوبات الجائرة مسار خاطئ و غیر سلیم و اذا یقوموا بالغاء الحظر، ستحل کافة المشاکل/ اجراءات الحکومة الایرانیة فی تحقیق الاقتصاد المقاوم مزدهرة و متألقة/ أعرب عن شکره لمصادقة مجلس الشوری الاسلامی علی لائحة المیزانیة للعام القادم 1400

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء ان قرار النظام الحازم یتمثل فی عدم وجود أسلحة الدمار الشامل و منها السلاح النووی أی مکانة فی منظومة ایران الدفاعیة.

الخبر: 119682 -

الأربعاء ١٧ فبراير ٢٠٢١ - ٠١:٣٨

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الأربعاء فی اجتماع مجلس الوزراء:"لاترید الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ان تستخدم السلاح النووی و هذا لیس کلام الیوم بل تحدثنا حول هذا الموضوع و کررنا هذا القول مرارا منذ عام 1370 و کانت لدینا رؤیة موحدة و اننا لا و لن نرید السلاح النووی بل نرید التقنیة النوویة و هذا حق لنا".

و تابع الرئیس روحانی:"قرار النظام الحازم یتمثل فی عدم وجود أسلحة الدمار الشامل و منها السلاح النووی أی مکانة فی منظومة ایران الدفاعیة".

و صرح الرئیس روحانی:"لانرید الأنشطة النوویة الخفیة سواء یوم أمس أو الیوم أو غد؛ شاءت الولایات المتحدة و أوروبا أو أبت. و فی هذا الموضوع ان رؤیة سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة حجة و أصل بالنسبة لنا و لانخرج من عهودنا و مواثیقنا أبدا".

و اعتبر الرئیس روحانی الاتفاق النووی المبرم ثمار الجهود و المتابعة لایران و مجموعة 1+5 طوال الأشهر المتتالیة و قال:"لم یُحصل علی هذا الاتفاق بسهولة و الیوم نحن نقبل الاتفاق النووی بنفس الشکل الذی تمت المصادقة علیه فی عام 1394 و نستمر بنهجنا و تعهدنا".

و أردف الرئیس روحانی:"علی العالم ان یعلم اننا نعترف بالاتفاق النووی بشکله فی عام 2015 و لانغیّره و نلتزم بعهودنا".

و أضاف الرئیس روحانی:"فی عام 1397 حینما انسحبت الولایات المتحدة الأمیرکیة من الاتفاق النووی المبرم بضغوط اسرائیل و السعودیة و المتطرفین فی الولایات المتحدة الأمیرکیة، بعد خطابی أمام الجمعیة العامة للأمم المتحدة أرسلوا لنا ثمانیة رسائل بان ترامب مستعد لان یلتقی معی و ان الرئیس الفرنسی أبلغ رسالة و فحوی هذه الرسالة اذا تقبل ایران بانضمام البندین الی الاتفاق النووی حول دور ایران المستقبلی فی المنطقة و المباحثات حول الصواریخ الایرانیة، سیعود ترامب الی خطة العمل الشاملة المشترکة عل الفور. لکن ایران رفضت و ألعنت ان الاتفاق النووی لایمکن تغییره".

و أضاف الرئیس روحانی:"العقوبات الجائرة مسار خاطئ و غیر سلیم و اذا یقوموا بالغاء الحظر، ستحل کافة المشاکل العالقة".

و أشار الرئیس روحانی الی جهود حکومته فی مسار تنفیذ مشروع الاقتصاد المقاوم قائلا:"اجراءات الحکومة الایرانیة فی تحقیق الاقتصاد المقاوم مزدهرة و متألقة".

و أشار الرئیس روحانی الی التصویت علی لائحة المیزانیة للعام المقبل فی البرلمان الایرانی و أعرب عن شکره لمصادقة مجلس الشوری الاسلامی علی لائحة المیزانیة للعام القادم 1400.

و أکد الرئیس روحانی لیس أمامنا غیر الوحدة و التلاحم و التضمن و الوفاق و ان المواجهة و التضاد و الانقسام، من أسباب الهزیمة و الفشل.

و فی البدایة أعرب الرئیس روحانی عن تکریمه لحلول یوم 29 من شهر بهمن و نهضة أهالی تبریز شمال غرب ایران فی عام 1356 واصفا هذه النضهة بدایة لأربعینیات متکررة التی أدت فی النهایة الی انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران منوها بتضحیات و جهود و فداء لأهالی تبریز.

 

الخبر: 119682

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات