رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا المستجد:

من الضروری التجنب عن الاجتماعات و التجمعات و التزام بکامل البروتوکولات الصحیة و الاحترازیة فی مسار محاربة مرض کوفید 19/ تم تدوین وثیقة التلقیح لـ60 ملیون نسمة فی أربع مراحل بأولویات واضحة علی المستوی الوطنی/ اتخذت الحکومة الایرانیة کافة الاجراءات اللازمة لانتاج اللقاح المضاد لکورونا و شراء اللقاح الموثوق به من الخارج/ إحدی المتطلبات الجادة للمواطنین هی الحصول علی اللقاح بشکل سریع/ لانجعل أبناء الشعب الایرانیة أداة لاختبار اللقاحات الأجنبیة أبدا؛ لم تقبل وزارة الصحة اختبار اللقاح الأجنبی/ یجب ان لاینخدع الناس لأقوال المستغلین و الحریصین

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا المستجد ان من الضروری التجنب عن الاجتماعات و التجمعات و التزام بکامل البروتوکولات الصحیة و الاحترازیة فی مسار محاربة مرض کوفید 19 معربا عن ارتیاحه لخفض عدد الوفیات نتیجة فیروس کورونا المستجد فی البلاد.

الخبر: 119047 -

السبت ٠٩ يناير ٢٠٢١ - ١٢:٠٤

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم السبت فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا المستجد:"نعلن الظروف فی المناطق التی انخفض عدد المصابین برقم 2 فی مقابل 100 ألف شخص، بانها فی حالة لون الأزرق و من المقرر استئناف جمیع النشاطات فی هذه المناطق و فی المناطق فی حالة لون الأصفر، من المقرر بدء النشاطات و الأعمال بالتزام بکامل التوصیات الصحیة و الوقائیة".

و اعتبر الرئیس روحانی استمرار الظروف الراهنة و الاجراءات الوقائیة للتجنب عن مواجهة الموجة الرابعة لتفشی جائحة کورونا، أمرا ضروریا و قال:"من المهم استمرار هذه الأوضاع و الحفاظ علی المکاسب التی تحققت فی هذا الشأن لاننا یُحتمل ان نواجه خطرا اذا یتم الخسارة للأوضاع القائمة".

و صرح الرئیس روحانی:"کما ان ارتداء الکمامات أمر ضروری ان التزام بخطة التباعد الاجتماعی و التجنب عن التجمعات و الأماکن العامة ضروری أیضا و کل هذه الأمور تمنع تفشی فیروس کورونا و الحد من تفشی الجائحة".

و أضاف الرئیس روحانی:"من الضروری التجنب عن الاجتماعات و التجمعات و التزام بکامل البروتوکولات الصحیة و الاحترازیة فی مسار محاربة مرض کوفید 19".

و أشار الرئیس روحانی الی موضوع تلقیح المواطنین قائلا:"تم تدوین وثیقة التلقیح لـ60 ملیون نسمة فی أربع مراحل بأولویات واضحة علی المستوی الوطنی".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"اتخذت الحکومة الایرانیة کافة الاجراءات اللازمة لانتاج اللقاح المضاد لکورونا و شراء اللقاح الموثوق به من الخارج".

و أکد الرئیس روحانی:"إحدی المتطلبات الجادة للمواطنین هی الحصول علی اللقاح بشکل سریع".

و أوضح الرئیس روحانی:"لانجعل أبناء الشعب الایرانیة أداة لاختبار اللقاحات الأجنبیة أبدا؛ لم تقبل وزارة الصحة اختبار اللقاح الأجنبی".

و تابع الرئیس روحانی:"کانت هناك بعض الاقتراحات للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بشأن الاختبار الانسانی للقاحات مضادة لکورونا لکن لم تقبلها وزارة الصحة و لم تسمح ان یکون الناس مستخدما و أداة لاختبار الشرکات المنتجة للقاحات ضد کورونا و نقول الناس یجب تثقوا ان هذا الأمر لا و لن یتحقق و من اللازم اتخاذ الأخبار الصحیة عبر المصادر الموثوقة بها".

و أشار الرئیس روحانی الی بعض الادعاءات و الأقوال غیر السلیمة قائلا:"یجب ان لاینخدع الناس لأقوال المستغلین و الحریصین".

و صرح الرئیس روحانی:"یجب ان یلتفت الناس بان هذا لایعنی عدم الاعتناء بالتوصیات الصحیة و الاحترازیة و من اللازم مواصلة البروتوکولات الصحیة بما فیها ارتداء الکمامات و خطة التباعد الاجتماعی علی الأقل طوال الأشهر القادمة و بعد أشهر من التلقیح بشکل جاد و دقیق".

 

الخبر: 119047

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات