رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء:

من المقرر منح حزمة معیشیة الی الطبقات الضعیفة للمجتمع خلال الأشهر الأربع القادمة برقم 100 ألف تومان/ سیتم منح 10 ملیون من أبناء الشعب قروض برقم 1 ملیون تومان/ ان المصابین بفیروس کورونا یقعون تحت الغطاء الضمانی و تشمل کافة أدویتهم للضمان/ ان البعض فی داخل البلاد یسعون لاستهداف الحکومة و تجاهل الحقائق و حتی یطهرون الولایات المتحدة أو یستعدون للانتخابات الرئاسیة القادمة فی عام 1400/ ان الأساس بالنسبة لنا هو الهدوء و التضامن و الوفاق للتوصل الی التقدم الوطنی/ نمد ید الصداقة نحو کافة الأرکان و السلطات

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء ان الاغلاق العام و فرض القیود المشددة فی المدن الحمراء تحذیر جاد مؤکدا علی ضرورة قبول المسؤولیات العامة فی مسار مواجهة جائحة کورونا و الحد من تفشی مرض کوفید 19.

الخبر: 118209 -

الأربعاء ١٨ نوفمبر ٢٠٢٠ - ٠١:٣٣

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الأربعاء فی اجتماع مجلس الوزراء:"ان القرارات التی تم اصدارها بشأن هذا المشروع العام، بمثابة القانون و یلزم تنفیذها من قبل جمیع البلاد".

و أکد الرئیس روحانی انه علی عاتقنا مرحلة جدیدة من تحمل المسؤولیات الاجتماعیة نظرا الی تفشی جائحة‌ کورونا و وصولها الی الذروة قائلا:"نعرف جمیعا ان الاغلاق العام و فرض القیود المشددة لیس الحل الرئیسی لأزمة کورونا و الحد من تفشی الجائحة و سیتم حل هذه الأزمة عبر تغییر سلوکیات الحیاة و أسالیب المعیشة".

و أضاف الرئیس روحانی:"اذا لم یغیر أبناء‌ الشعب أسالیب حیاتهم بالاضافة الی تنفیذ کامل التوصیات الصحیة و الاحترازیة و عدم التجمعات العائلیة و عدم التواجد فی مراسیم مختلفة من الزواج و التأبین و المراسیم الدینیة و المذهبیة و الوطنیة، یستمر هذا الوضع رغم الاغلاق العام و لم یکن هناك تغییر أساسی".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"الاغلاق العام و فرض القیود المشددة فی المدن الحمراء تحذیر جاد مؤکدا علی ضرورة قبول المسؤولیات العامة فی مسار مواجهة جائحة کورونا".

و تابع الرئیس روحانی:"من المقرر منح حزمة معیشیة الی الطبقات الضعیفة للمجتمع خلال الأشهر الأربع القادمة برقم 100 ألف تومان".

و أشار الرئیس روحانی الی الحاق الخسائر لبعض العائلات نتیجة تفشی جائحة‌کورونا قائلا:"سیتم منح 10 ملیون من أبناء الشعب قروض برقم 1 ملیون تومان".

و صرح الرئیس روحانی:"ان المصابین بفیروس کورونا یقعون تحت الغطاء الضمانی و تشمل کافة أدویتهم للضمان".

و تابع الرئیس روحانی:"ان البعض فی داخل البلاد یسعون لاستهداف الحکومة و تجاهل الحقائق و حتی یطهرون الولایات المتحدة أو یستعدون للانتخابات الرئاسیة القادمة فی عام 1400".

و أکد الرئیس روحانی:"ان الأساس بالنسبة لنا هو الهدوء و التضامن و الوفاق للتوصل الی التقدم الوطنی".

و أشار الرئیس روحانی الی أهمیة الوفاق بین السلطات و أرکان البلاد قائلا:"نمد ید الصداقة نحو کافة الأرکان و السلطات و لاأری ان الظروف الراهنة زمن الهوامش و النزاعات السیاسیة بین مختلف التیارات".

و شدد الرئیس روحانی ان الحکومة خلال هذه الفترة بذلت جهودها لتحسین الأوضاع المعیشیة للمواطنین الایرانیین بقدر وسعها.

و أردف الرئیس روحانی:"رغم الضغوط الناتجة عن تفشی جائحة کورونا و الحظر المفروض علی البلاد، نشهد تزاید الانتاج فی کافة القطاعات و المجالات و ان رقم التنمیة الصناعیة فی غضون الأشهر السبع الماضیة کان 6.4 بالمئة".

و أضاف الرئیس روحانی:"تحست أوضاع الصادرات الوطنیة الیوم و خلال الأسابیع الأخیرة هناك تنمیة فی التصدیر برقم 25 بالمئة و هناك حراك جید و مرموق الجمارك لسد الاحتیاجات الرئیسیة و المواد الأولیة للانتاج الوطنی و ان البضائع علی وشك التخلیص و ان الجمیع متضامنون و یقفون الی جانب بعضهم البعض حتی نشهد النهضة الجیدة فی الوطن".

 

الخبر: 118209

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات