رئیس الجمهوریة علی أعتاب تنفیذ فرض القیود المشددة لمواجهة کورونا و الحد من تفشی الجائحة:

أعلن التعبئة العامة للشعب و الحکومة لمواجهة المرحلة الثالثة لتفشی جائحة کورونا علی المستوی الوطنی/ علی الشعب الایرانی الواعی الشریف ان یری التزام القرارات لمواجهة کورونا مهمة شرعیة و اجتماعیة من أجل صون حقوق الناس و حق حیاة المواطنین/ أدعو قوات الشرطة و التعبئة ان تعملا لفرض الغرائم للفئة القلیلة التی تخالف

شدد رئیس الجمهوریة علی أعتاب تنفیذ فرض القیود المشددة لمواجهة کورونا و الحد من تفشی الجائحة فی البیان الذی أصدره الی أبناء الشعب الایرانی بان مهمة جمیعنا فی هذه الظروف العصیة تتمثل فی تحمل المسؤولیات العامة و تنفیذ المقتضیات للظروف الحالیة لأجل حیاة المجتمع.

الخبر: 118179 -

الأحد ١٥ نوفمبر ٢٠٢٠ - ٠٨:٥٢

و جاء فی رسالة رئیس الجمهوریة علی أعتاب تنفیذ فرض القیود المشددة لمواجهة کورونا و الحد من تفشی الجائحة:

بسم الله الرحمن الرحیم

الشعب الایرانی الکبیر الشامخ

نظرا الی تفشی جائحة کورونا مرة أخری و ذروة الاصابة بفیروس کورونا المستجد و مرض کوفید 19 العالمی، تلبیة لمقترح وزارة الصحة و العلاج و التعلیم الطبی تمت المصادقة علی مشروع مواجهة کورونا الشامل فی اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا و وفق هذا القرار، من المقرر فرض القیود المشددة فی مختلف المدن علی المستوی الوطنی.

أعلن التعبئة العامة للشعب و الحکومة لمواجهة المرحلة الثالثة لتفشی جائحة کورونا علی المستوی الوطنی.

أدعو قوات الشرطة و التعبئة ان تعملا لفرض الغرائم للفئة القلیلة التی تخالف للقرارات و الملزومات.

أشجع المرکز العملی لمواجهة جائحة کورونا الی تنفیذ کافة القرارات للجنة مواجهة جائحة کورونا الوطنیة بشکل کامل و دقیق.

و أدعو مؤسسة البرمجة و التخطیط الی سد الاحتیاجات المالیة و تخصیص المیزانیة اللازمة لوزارة الصحة و العلاج و التعلیم الطبی و المؤسسات المعنیة الأخری لمواجهة الجائحة و الحد من تفشیها علی وجه السرعة.

أدعو مدراء وسائل الاعلام و ساسة البلاد الی الالتفات الی أولویة رئیسیة للوطن و هی الحفاظ علی أرواج المواطنین و ابلاغ المعلومات و حث الآخرین علی التزام بکامل التوصیات الصحیة و الاحترازیة و التجنب عن تسییس موضوع کورونا و مواجهة الجائحة.

أتمنی ان یری أبناء الشعب الایرانی الواعی الشریف الحفاظ علی حقوق الناس و حق الحیاة و مراعاة القرارات لمواجهة کورونا مهمتهم الشرعیة و الاجتماعیة و ندعو الجمیع الی تنفیذ هذه المهمة الاجتماعیة و ان لایتحمل الشعب اللامبالاة فی هذه الظروف العصیة.

الخبر: 118179

- النداءات و الرسائل

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات