رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمحاربة فیروس کورونا المستجد:

یجب ان تکون العوائل واعیة و لاتستسلم أمام الشبهات التی یروّجها الأعداء/ بُذلت جمیع الجهود ان یستمر التلامیذ و طلاب الجامعات بنشاطاتهم الدراسیة و العلمیة فی البیئة السلیمة/ أعلن ساسة و مسؤولو العراق بصراحة انهم لیسوا مستعدین لقبول الزوار هذا العام بمناسبة أربعینیة الامام الحسین علیه السلام/ لم تکن أیة مسیرات فی ایران هذا العام بمناسبة أربعینیة الامام الحسین علیه السلام

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمحاربة فیروس کورونا المستجد انه یجب ان تکون العوائل واعیة و لاتستسلم أمام الشبهات التی یروّجها الأعداء داعیا وزارات التربیة و التعلیم و التعلیم العالی و الصحة و العلاج و التعلیم الطبی الی استخدام کافة المساعی لمواصلة التحصیل و الدراسة فی المعاهد العلمیة بصحة کاملة.

الخبر: 117254 -

السبت ١٢ سبتمبر ٢٠٢٠ - ١١:٣٩

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم السبت فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمحاربة فیروس کورونا المستجد:"ان الذین یقولون بان تعلم الدروس و الدراسة لیست مهمة هم فی الحقیقة یتحدثون عن عدد مایقارب 20 ملیون شخص و هم یریدون ان یتعلموا الدروس و یصنعوا مستقبلهم".

و اعتبر الرئیس روحانی مراعاة کامل الارشادات الصحیة و الاحترازیة من قبل الناس خاصة التلامیذ و طلاب الجامعات شوکا فی عیون الأعداء قائلا:"یجب ان تکون العوائل واعیة و لاتستسلم أمام الشبهات التی یروّجها الأعداء".

و صرح الرئیس روحانی ان الطریق الأمثل لصون الصحة للمجتمع و المواطنین لیس اغلاق جمیع الشؤون بل هو مراعاة کامل التوصیات الصحیة و الاحترازیة قائلا:"یجب ان تنتبه العوائل بان التعلیم بُعد واحد من أبعاد هذا الموضوع و الأهم من هذا هو البُعد التربوی و من اللازم الاهتمام الجاد بالتعلیم الی جانب تربیة الأرواح و صحة الأجساد و الأرواح معا".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"بُذلت جمیع الجهود ان یستمر التلامیذ و طلاب الجامعات بنشاطاتهم الدراسیة و العلمیة فی البیئة السلیمة".

و أضاف الرئیس روحانی ان الاجراءات التی تم اتخاذها حالیا فی البلاد نوع من التعلیم الممتزج و بامکان التلامیذ ان یستخدموا الفضاء الافتراضی و مؤسسة الاذاعة و التلفزیون الی جانب الحضور فی الصفوف و ان اجراءات وزارات التربیة و التعلیم و  الصحة و العلوم تدل علی اهتمام البلاد البالغ بمستقبل الشباب و المراهقین".

و أوضح الرئیس روحانی انه لایعلم أحد بان فیروس کورونا متی ینتهی و یُقضی علی الجائحة قائلا:"فی مثل هذه الظروف، یجب ان نستخدم قصاری جهدنا للرقابة الدقیقة و مراعاة کامل التوصیات الصحیة و الاحترازیة".

و تابع الرئیس روحانی ان موضوع کورونا أظهر الحقائق للعالم قائلا:"فی ظروف الأزمة الناتجة عن جائحة کورونا، حتی لم یعلنوا بان حظر الأدویة یُلغی و لم یوافق علی طلب ایران لتلقی قرض برقم 5 ملیار دولار للأدویة و اللقاح و لم تسمح الولایات المتحدة ان تتم تنفیذه".

و أضاف الرئیس روحانی:"ان ساسة البیت الأبیض الأمیرکی لم توجد لدیهم أیة انسانیة و الأهم ان البلدان الصدیقة بالنسبة لنا و توجد أموالنا فی بنوکهم، لایستعدون ان یحرروا هذه الأموال نتیجة الضغوط الأمیرکیة و هذه الجریمة غیر مسبوقة فی التاریخ".

و أشار الرئیس روحانی فی کلمته الی مراسم یوم الأربعین فی العام الجاری قائلا:"أعلن ساسة و مسؤولو العراق بصراحة انهم لیسوا مستعدین لقبول الزوار هذا العام بمناسبة أربعینیة الامام الحسین علیه السلام".

و تابع الرئیس روحانی:"لم تکن أیة مسیرات فی ایران هذا العام بمناسبة أربعینیة الامام الحسین علیه السلام لکن مراسیم العزاء ستُقام بکامل التوصیات الصحیة و الوقائیة".

 

الخبر: 117254

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات