رئیس الجمهوریة فی افتتاحیة اللجنة العلیا للتعاون الاستراتیجی بین ایران و ترکیا:

العلاقات الثنائیة بین ایران و ترکیا مبنیة علی القواعد المتینة الوثیقة للغایة طوال التاریخ/ ان الأحداث المرة الصعبة لم تستطع ان تؤثر سلبیا علی مستوی العلاقات الثنائیة بین الجانبین/ لیس لدینا طریق غیر توثیق مستوی المناسبات و الشراکة الثنائیة من أجل التغلب علی مؤامرات و خطط الأعداء

شدد رئیس الجمهوریة فی افتتاحیة اللجنة العلیا للتعاون الاستراتیجی بین ایران و ترکیا ان العلاقات الثنائیة بین ایران و ترکیا مبنیة علی القواعد المتینة الوثیقة للغایة طوال التاریخ قائلا:" لیس لدینا طریق غیر توثیق مستوی المناسبات و الشراکة الثنائیة من أجل التغلب علی مؤامرات و خطط الأعداء".

الخبر: 117178 -

الثلاثاء ٠٨ سبتمبر ٢٠٢٠ - ٠٧:٠٢

و أوضح رئیس الجمهوریة فی افتتاحیة اللجنة العلیا للتعاون الاستراتیجی بین ایران و ترکیا عبر الفیدئو بسبب تفشی جائحة کورونا باستضافة العاصمة الایرانیة طهران:"مازالت العلاقات الثنائیة بین ایران و ترکیا قائمة علی حسن الجوار و القیم الثقافیة‌ المشترکة و الاحترام المتبادل و الاهتمام الجاد بالمصالح المشترکة للجانبین و الثبات و الأمن و الاستقرار للمنطقة برمتها".

و أردف الرئیس روحانی:"مازالت الحدود المشترکة للبلدین حدود السلام و الاستقرار و الصداقة و فی غضون الأعوام السبع الماضیة کانت جهود الحکومتین الایرانیة و الترکیة تترکز علی توثیق العلاقات الثنائیة و الشراکة الاقلیمیة و الدولیة بین الجانبین".

و تابع الرئیس روحانی ان البلدین یقعان فی منطقة الشرق الأوسط الحساسة قائلا:"ایران و ترکیا قوتان اقلیمیتان فی المنطقة و کانت و لم تزل العداءات و الحقود ضد البلدین و الیوم أیضا تتواجد هذه الحقود. لیس لدینا طریق غیر توثیق مستوی المناسبات و الشراکة الثنائیة من أجل التغلب علی مؤامرات و خطط الأعداء".

و أضاف الرئیس روحانی:"العلاقات الثنائیة بین ایران و ترکیا مبنیة علی القواعد المتینة الوثیقة للغایة طوال التاریخ".

و صرح الرئیس روحانی:"ان الأحداث المرة الصعبة لم تستطع ان تؤثر سلبیا علی مستوی العلاقات الثنائیة بین الجانبین".

و بدوره وصف الرئیس الترکی رجب طیب أردوغان فی هذا المؤتمر الافتراضی عبر الفیدئو، جلسات اللجنة‌ المشترکة للتعاون الاستراتیجی بین ایران و ترکیا إحدی رموز الصداقة و التودد بین البلدین و قال:"فی الاجتماعات السابقة الی یومنا الحاضر تم اتخاذ القرارات الهامة للغایة فی هذا المؤتمر بشأن تنمیة العلاقات الثنائیة بین الجانبین".

و أشار الرئیس أردوغان الی عقد الاجتماع للعلاقات الاستراتیجیة بین ایران و ترکیا بشکل افتراضی و قال:"ان انطلاق هذه القمة افتراضیا فی ظروف تفضی جائحة کورونا یدل علی ارادة البلدین لتنمیة مستوی المناسبات و التعاون المشترك بین البلدین بشکل أکثر".

 

الخبر: 117178

- آخرین اخبار

- اللقاءات الخارجية

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات