رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الاقتصادیة التابعة للحکومة:

التعویض عن الخسائر الناتجة عن الحظر المفروض علی البلاد و تفشی جائحة کورونا و توفیر الظروف للانتعاش الاقتصادی، من أهداف خارطة الطریق للحکومة/ هناك بعض المهام لجمیع المؤسسات و المراکز من أجل استقلال المیزانیة عن عوائد النفط/ دعم الانتاج الوطنی و ایجاد فرص العمل،‌جزء هام من خارطة طریق الحکومة

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الاقتصادیة التابعة للحکومة ان حکومة التدیبر و الأمل عازمة لتحقیق الاستقرار فی الاقتصاد الوطنی بتعاون مع النشطاء الاقتصادیین و القطاع الخاص و علماء الاقتصاد طوال العام القادم.

الخبر: 117022 -

الخميس ٢٧ أغسطس ٢٠٢٠ - ٠١:٠٣

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الخمیس فی اجتماع اللجنة الاقتصادیة التابعة للحکومة:"التعویض عن الخسائر الناتجة عن الحظر المفروض علی البلاد و تفشی جائحة کورونا و توفیر الظروف للانتعاش الاقتصادی، من أهداف خارطة الطریق للحکومة".

و أضاف الرئیس روحانی:"هناك بعض المهام لجمیع المؤسسات و المراکز من أجل استقلال المیزانیة عن عوائد النفط".

و أردف الرئیس روحانی:"دعم الانتاج الوطنی و ایجاد فرص العمل،‌جزء هام من خارطة طریق الحکومة".

و أضاف الرئیس روحانی:"ترید الحکومة تأمین المصادر المالیة و المیزانیة عبر ادارة تکالیف الحکومة و شراء الأسهم و الممتلکات الحکومیة التی تزید عن الحاجة و تعزیز الاعتماد علی الضرائب بشکل ممنهج حتی تصل الثقة بعوائد النفط الی الأقل".

و تابع الرئیس روحانی:"ایجاد الاستقرار فی الأسواق المالیة و السیطرة علی التضخم هام للغایة و یمکن ان یؤدی الاستقرار فی سوق العملات الأجنبیة و الاستثمار الی الطمأنینة و الاستقرار فی الأجواء الاقتصادیة للبلاد".

و أشار الرئیس روحانی الی الامکانیات الواسعة فی داخل البلاد و خاصة الطاقات و الذخائر فی الوطن واصفا قطاع المناجم من القطاعات الهامة و قال:"دعم الاستثمار فی قطاع المنجم من المبادئ الأساسیة للاقتصاد الوطنی و له بالغ الأهمیة فی سیاسات الاقتصاد التنمویة و لهذا تتخذ الحکومة اجراءات مؤثرة و هناك دعم للقطاع الخاص فی قطاع المناجم".

 

الخبر: 117022

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات