رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجان التخصصیة لمواجهة جائحة کورونا:

الحفاظ علی الصحة و الأرواح للمواطنین أولویة رئیسیة لجمیع القرارات للجنة مواجهة جائحة کورونا الوطنیة/ یجب مراعاة کافة البروتوکولات و الارشادات الصحیة فی أیام اقامة العزاء من قبل مدراء المواکب و التجمعات المذهبیة بصفتها جزء من الملزومات الشرعیة و الحقیقیة/ یجب ان نقیم مراسم العزاء فی شهر المحرم حیث لایفقد أحد أعزائه بعد هذا الشهر

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجان التخصصیة لمواجهة جائحة کورونا ان الحفاظ علی الصحة و الأرواح للمواطنین أولویة رئیسیة لجمیع القرارات للجنة مواجهة جائحة کورونا الوطنیة فی جمیع المراحل بما فیها اجراء الامتحانات لدخول الجامعات و مراسم العزاء لسیدنا أبی عبد الله الحسین علیه السلام.

الخبر: 116563 -

الخميس ٣٠ يوليو ٢٠٢٠ - ٠٢:١١

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الخمیس فی اجتماع اللجان التخصصیة لمواجهة جائحة کورونا:"عقب الدراسات والمطالعات العمیقة لأصحاب الفکر و الخبراء و استخدام وجهات نظر جمیع السلطات و المؤسسات المعنیة، تمت دراسة کیفیة اجراء الامتحانات الشاملة الوطنیة لدخول الجامعات و المؤسسات الأکادیمیة و مراسم العزاء لسیدنا أبی عبد الله الحسین علیه السلام".

و تابع الرئیس روحانی:"بعد اعلام امکانیة اجراء هذه الحفلات الجامعیة و الامتحانات الوطنیة و أیضا مراسم العزاء لسیدنا الامام أبی عبد الله الحسین علیه السلام بمراعاة کامل التوصیات و الملزومات الطبیة و الصحیة و الاحترازیة، من المقرر اجراء هذه الامتحانات و اقامة العزاء بالحفاظ علی کامل الارشادات الصحیة و الوقائیة من قبل الجمیع".

و صرح الرئیس روحانی ان هذه التوصیات و الملزومات الطبیة و الصحیة و الاحترازیة متناسبة مع کافة المواصفات العالمیة لمنظمة الصحة العالمیة.

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"الحفاظ علی الصحة و الأرواح للمواطنین أولویة رئیسیة لجمیع القرارات للجنة مواجهة جائحة کورونا الوطنیة".

و تابع الرئیس روحانی:"یجب مراعاة کافة البروتوکولات و الارشادات الصحیة فی أیام اقامة العزاء من قبل مدراء المواکب و التجمعات المذهبیة بصفتها جزء من الملزومات الشرعیة و الحقیقیة".

و أکد الرئیس روحانی:"یجب ان نقیم مراسم العزاء فی شهر المحرم حیث لایفقد أحد أعزائه بعد هذا الشهر".

و تابع الرئیس روحانی:"من الضروری تغییر أسالیب الحیاة من قبل المواطنین الایرانیین وفقا للظروف الراهنة نتیجة تفشی وباء کورونا و تحویل الارشاادات و التوصیات الصحیة و الاحترازیة جزء من برامجنا الیومیة و الروتینیة".

من المتوقع ان یخفض رقم المصابین بفیروس کورونا المستجد و عدد الوفیات نتیجة الفیروس خلال الأسابیع القادمة.

 

الخبر: 116563

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات