تنفیذ خطة التباعد الاجتماعی الذکی و استئناف الأعمال لیس بمعنی تجاهل المراعاة الکاملة للتوصیات و البروتوکولات الصحیة/ یجب ان نفکّر بشکل جاد بصحة و سلامة المواطنین الایرانیین/ أکد علی ضرورة تشجیع الفئات التجاریة التی تلتزم بالارشادات الصحیة بشکل کامل

شدد رئیس الجمهوریة فی حواره هاتفیا مع وزیر الصحة و العلاج و التعلیم الطبی:"تهتم الحکومة الایرانیة باستئناف الأعمال و القضایا المعیشیة للشعب بأولویة الصحة للمواطنین و یجب ان لایؤدی استئناف الأعمال و التکسب و المهن الی الخسارة بصحة المواطنین أبدا".

الإثنين ١٣ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٤:٤٥

و أوضح رئیس الجمهوریة فی حواره هاتفیا مع وزیر الصحة و العلاج و التعلیم الطبی:"تنفیذ خطة التباعد الاجتماعی الذکی و استئناف الأعمال لیس بمعنی تجاهل المراعاة الکاملة للتوصیات و البروتوکولات الصحیة".

و أضاف الرئیس روحانی:"یجب ان نفکّر بشکل جاد بصحة و سلامة المواطنین الایرانیین".

و أکد الرئیس روحانی فی هذا الحوار الهاتفی علی ضرورة تشجیع الفئات التجاریة التی تلتزم بالارشادات الصحیة بشکل کامل.

و دعا الرئیس روحانی مرة أخری أبناء الشعب الایرانی الی الحجر المنزلی و البقاء فی المنازل و التجنب عن التجوال غیر الضروری مشددا علی ضرورة مواصلة ابلاغ المعلومات و اقناع المواطنین لالتزام بشعار علینا ان نبقی فی المنازل.

و فی هذا الحوار الهاتفی، قدّم الدکتور نمکی وزیر الصحة و العلاج و التعلیم الطبی تقریرا عن آخر الأوضاع بشأن رقم المصابین بفیروس کورونا المستجد و رقم الذین تعافوا من المرض و عدد الوفیات فی الیوم الثالث لتنفیذ خطة التباعد الاجتماعی الذکی فی کافة المحافظات غیر العاصمة طهران و قال:"من حسن الحظ نشهد المنحی التنازلی فی البلاد فی الاصابة بفیروس کورونا المستجد علی المستوی الوطنی".

 

الخبر: 114719  

- الحوارات الهاتفیّة

- آخرین اخبار