رئیس الجمهوریة فی مسجد سلمان الفارسی أمام کوادر رئاسة الجمهوریة:

أعطی الله سبحانه و تعالی حادثة عاشوراء کأعلی و أعز الأیام و النعم الی المسلمین بل العالم أجمع

شدد رئیس الجمهوریة فی مسجد سلمان الفارسی أمام کوادر رئاسة الجمهوریة ان الله سبحانه و تعالی أعطی حادثة عاشوراء کأعلی و أعز الأیام و النعم الی المسلمین بل العالم أجمع قائلا:"لامثیل لهذه اللوحة الثمینة من الشجاعة و المجد و الرفعة فی تاریخ البشر".

الخبر: 111174 -

الأحد ٠٨ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٥٦

 أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الأحد أمام المصلین بمسجد سلمان الفارسی بعد اقامة العزاء للامام الحسین علیه السلام ان الله تعالی أعطانا أکبر الخیرات و قال:"ان الحسین علیه السلام جمع أتباع أهل البیت علیهم السلام و جمیع مسلمی العالم من مختلف الأدیان و المذاهب بما فیهم حشد غفیر من شبه القارة الهندیة حول محور واحد".

و أردف الرئیس روحانی قائلا أمام کوادر رئاسة الجمهوریة ان کثیرا من البلدان تعرف یوم عاشوراء کعاشوراء دی و تحترم هذا الیوم و قال:"یحترم حوالی 2 ملیار نسمة من أنحاء العالم اسم الامام الحسین علیه السلام و یحیون تضحیة و شموخ درجة الامام الحسین علیه السلام".

و تابع الرئیس روحانی:"أعطی الله سبحانه و تعالی حادثة عاشوراء کأعلی و أعز الأیام و النعم الی المسلمین بل العالم أجمع".

و أکد الرئیس روحانی:"عند المصائب و المتاعب، یساعدنا اسم عاشوراء لکی ننسی جمیع المتاعب و الأزمات و المشاکل".

و شدد الرئیس روحانی ان جمیع المحاسن و التضحیات و درجات الفتوة و المروءة تجمعت فی یوم عاشوراء قائلا:"جمیع أصحاب الامام الحسین علیه السلام لدیهم درجة رفیعة لکن أخاه العباس علیه السلام لدیه درجة سامیة للغایة و لهذا نسمی یوم تاسوعاء یوم العباس و یوم قمر العشیرة".

 

الخبر: 111174

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات