رئيس الجمهورية في المؤتمر الصحفي المشترك مع رئيس الوزراء الياباني:

ترحب ايران بارادة و اهتمام الحكومة اليابانية و رئيس الوزراء بتنمية العلاقات الثنائية مع طهران/لم نبدأ بأية حرب في المنطقة حتي مع الولايات المتحدة الأميركية‌ لكن نرد علي أية تهديدات بشكل حازم و صارم

شدد رئيس الجمهورية في المؤتمر الصحفي مع رئيس الوزراء الياباني انه ترحب ايران بارادة و اهتمام الحكومة اليابانية و رئيس الوزراء بتنمية العلاقات الثنائية علي الصعد الثنائية و الاقليمية و الدولية مع طهران.

الخبر: 109961 -

الأربعاء ١٢ يونيو ٢٠١٩ - ١٠:٤٣

و تابع حجة الاسلام و المسلمين الدكتور حسن روحاني اليوم الأربعاء في المؤتمر الصحفي مع رئيس الوزراء الياباني ان العلاقات الثنائية بين ايران و اليابان لها سابقة تاريخية عريقة و هذا العام نشهد الذكري الـ90 لاقامة العلاقات الثنائية بين طهران و طوكيو علي المستوي الدبلوماسي.

و أشار الرئيس روحاني الي اللقاءات التي جرت بينه و رئيس الوزراء الياباني طوال الأعوام المنصرمة و اليوم تجري المباحثات في مرتها الثامنة قائلا:"في الجلسات و اللقاءات التي جرت اليوم تطرقنا الي مواضيع مختلفة بغية التوصل الي تعزيز العلاقات بما فيها الشراكة الثنائية و الاستثمار الياباني في ميناء جابهار و الموانئ الجنوبية لايران".

و أضاف الرئيس الايراني:"ترحب ايران بارادة و اهتمام الحكومة اليابانية و رئيس الوزراء بتنمية العلاقات الثنائية مع طهران".

و تابع الرئيس الايراني في هذا الملتقي:"لم نبدأ بأية حرب في المنطقة حتي مع الولايات المتحدة الأميركية‌ لكن نرد علي أية تهديدات بشكل حازم و صارم".

و شدد الرئيس روحاني:"لدي رئيس الوزراء الياباني تفاؤل ايجابي بالنسبة الي المستقبل  مؤكدا في المحادثات التي جرت بيننا ان التغييرات الايجابية علي وشك الوصول".

و أضاف الرئيس روحاني:"أفرح كثيرا لان رئيس الوزراء الياباني أكد علي أهمية الاتفاق النووي المبرم واصفا هذا الاتفاق المبرم هاما للمنطقة و العالم برمته".

و أكد الرئيس روحاني:"ترغب ايران في الحفاظ علي الاتفاق النووي المبرم و ما تفعله تقع في ذيل بند 36 للاتفاق النووي المبرم".

و شدد الرئيس روحاني ان ايران و اليابان بامكانهما تعزيز مستوي العلاقات الودية في الأنشطة النووية قائلا:"يرغب البلدان في الأنشطة النووية السلمية و يعارضان الأسلحة النووية".

و من جانبه أعرب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبه في هذا المؤتمر الصحفي المشترك عن ارتياحه لحضوره في ايران معربا عن تقديره لحسن استضافة و كرم رحب الجمهورية الاسلامية الايرانية للوفد الياباني.

و أكد رئيس الوزراء الياباني ان التوتر تتزايد في منطقة الشرق الأوسط حاليا و لابد ان نخفض مدي التوترات في المنطقة بأي شكل من الأشكال و نحول دون وقوع حرب فيها قائلا:"احلال السلام و الاستقرار يخدم لصالح المنطقة بل العالم برمته".

و أضاف رئيس الوزراء الياباني:"لاأحد يرحب بالتوتر و تحاول اليابان في هذا الصدد و تحقيق هذا الهدف بكل امكانياتها و وسعها".

و أوضح رئيس الوزراء الياباني:"ارادة اليابان تتمثل في تعزيز مستوي العلاقات مع ايران و تقديم المساعدات العلاجية و الأدوية الي منكوبي السيول الأخيرة في ايران".

و تابع رئيس الوزراء الياباني:"أري ان أمامنا طريقة كبيرة شاسعة و لابد ان نحاول لتطوير مستوي الشراكة في هذا الطريق الواسع".

 

الخبر: 109961

- آخرین اخبار

- اللقاءات الخارجية

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات