رئيس الجمهورية في لقائه عددا من الابطال الرياضيين:

يجب ان تكون ساحة الرياضة ميدان الوحدة و التضامن لكافة أنحاء ايران العزيزة/ ان الشعب الايراني يجبر الاعداء على التوجه الى الوراء بفضل الصمود في الظروف الصعبة حتى تحقيق النصر النهائي/ أقول لوزير الرياضة و الشباب و رئيس لجنة الاولمبياد الايرانية ان يلبا لدعوات و مطالب الابطال و الرياضيين بكل القوة/ نرحب بالمباحثات و التفاوض مع الذين يجلسون على طاولة الحوار بالاحترام و لا الذين يصدرون أوامر لاجراء المحادثات

شدد رئيس الجمهورية في لقائه عددا من الابطال الرياضيين :"يجب ان تكون ساحة الرياضة ميدان الوحدة و التضامن لكافة أنحاء ايران العزيزة و يجب ان لانسمح ان تتحول الاوساط الرياضية الى ميادين التفرقة و الانقسام".

الخبر: 109846 -

السبت ٠١ يونيو ٢٠١٩ - ٠٩:٢٠

و أوضح حجة الاسلام و المسلمين الدكتور حسن روحاني مساء اليوم السبت في لقائه عددا من الابطال الرياضيين ان الرياضيين بالاضافة الى تحقيق النصر و الفخر للوطن هم أصحاب النشاط و الحيوية الشموخ للبلاد مؤكدا على ضرورة الوحدة و الوفاق و التلاحم في الاوساط الرياضية من ماكو الى جابهار و من سرخس الى خرمشهر.

و أردف الرئيس روحاني قائلا:"يجب ان تكون ساحة الرياضة ميدان الوحدة و التضامن لكافة أنحاء ايران العزيزة".

و أوضح الرئيس روحاني ان أبناء الشعب الايراني يفرحون لفوز الرياضيين الايرانيين في المسابقات الدولية قائلا:"يجب ان يشعر المواطنون بان ايران تواجه أمام دولة ما في المسابقات الرياضية و لا أمام منتخب أو الفريق و جماعة".

و أضاف الرئيس روحاني:" ان الشعب الايراني يجبر الاعداء للتوجه الى الوراء بفضل الصمود في الظروف الصعبة حتى تحقيق النصر النهائي".

و تابع الرئیس روحانی:"علی الریاضیین ان یبثوا معنویات الأخلاق و الفضائل الخلقیة علی المستوی الوطنی".

و أشار الرئيس روحاني الى مطالب الرياضيين و الفائزين في المسابقات الدولية قائلا:"أقول لوزير الرياضة و الشباب و رئيس لجنة الاولمبياد الايرانية ان يلبا لدعوات و مطالب الابطال و الرياضيين بكل القوة".

و تابع الرئيس روحاني:"نرحب بالمباحثات و التفاوض مع الذين يجلسون على طاولة الحوار بالاحترام و لا الذين يصدرون أوامر لاجراء المحادثات".

و أضاف الرئیس روحانی:"فی العام الماضی کانوا یتحدثون عن تغییر النظام فی ایران و الحرب العسکریة و الیوم یقولون لاننوی تغییر النظام و الصراع مع ایران".

و في هذا الملتقى أعرب رئيس الجمهورية عن تقديره لجهود جميع الابطال و الرياضيين الذين سجلوا المفاخر و الشموخ و الرفعة و الفوز للبلاد و الشعب.

و فی هذا الملتقی أشار وزیر الریاضة و الشباب الایرانی سلطانی فر الی المفاخر و المدالیات التی حصل علیها الریاضیون الایرانیون فی الأوساط الدولیة فی العام المنصرم 1397 قائلا:"تبذل وزارة الریاضة و الشباب قصاری جهدها لتواجد الریاضیین المقتدر فی مسابقات أولمبیاد و بارا أولمبیاد فی هذه المسابقات".

و أوضح وزیر الریاضة و الشباب الایرانی:"فی العام المنصرم تم تدشین 700 مشروع ریاضی علی المستوی الوطنی و تم توفیر الأرضیة لمشارکة القطاع الخاص فی الاقتصاد الریاضی و تم اتخاذ الاجراءات الملحوظة فی التوجه الی شؤون الشباب و تسهیل ظروف التزوج و فرص الأعمال لدی الشباب".

و قدم رضا صالحی أمیری مدیر لجنة أولمبیاد ایران الوطنی فی هذا الملتقی تقریرا عن مسار الاجراءات و البرامج التی تم اتخاذها لتعزیز مستوی الریاضة فی البلاد علی المستوی الدولی.

و صرح مدیر لجنة أولمبیاد ایران الوطنی:"رغم الشماکل الواسعة و العقوبات الظالمة من قبل الأعداء بذلت جهود بالغة لحل المشاکل للریاضیین و دعمهم فی مسار تسجیل المفاخر علی المستوی الدولی و یستمر هذا النهج".

و قبل كلمة رئيس الجمهورية، أشار عدد من الابطال و الفائزين في المسابقات الدولية الى وجهات نظرهم و آرائهم لتحسين ظروف الرياضة على المستوى الوطني و تقوية الرياضة الوطنية و تعزيز قواعدها.

 

الخبر: 109846

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات