رئيس الجمهورية في اجتماع مجلس الوزراء:

تدشين ٣ مشاريع في محافظة هرمزجان يدل على قوة الشعب الايراني و اقتداره/ الاكتفاء بالذات في انتاج البترول يدل على قوتنا في ظروف الحظر/ غواصة فاتح ايرانية الصنع تدل على قوتنا الدفاعية و القوة في الصناعة البحرية/ لايركع الشعب الايراني أمام الغطرسة و العنجهية أبدا/ على الجميع ان يشعر بالمسؤولية حيال رسالة سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية حول الخطوة الثانية للثورة الاسلامية و يلتزم بها/یجب علی أعضاء الحکومة ان یقوموا بتنظیم برامجهم و قراراتهم علی أساس توجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة

ترأس حجة الاسلام و المسلمين الدكتور حسن روحاني اليوم الاربعاء اجتماع مجلس الوزراء.

الخبر: 108207 -

الأربعاء ٢٠ فبراير ٢٠١٩ - ٠٤:٠٦

و أشار رئيس الجمهورية الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی في کلمة له باجتماع مجلس الوزراء الى زيارة موكب التدبير و الامل الاخيرة الى محافظة هرمزجان جنوبی البلاد قائلا:"تدشين ٣ مشاريع في محافظة هرمزجان يدل على قوة الشعب الايراني و اقتداره".

و أكد الرئيس روحاني فی هذا الملتقی:"الاكتفاء بالذات في انتاج البترول يدل على قوتنا في ظروف الحظر".

و تابع الرئيس روحاني:" غواصة فاتح ايرانية الصنع تدل على قوتنا الدفاعية و القوة في الصناعة البحرية".

و أردف الرئيس روحاني قائلا:" لايركع الشعب الايراني أمام الغطرسة و العنجهية أبدا".

و أشار الرئيس روحاني الى رسالة سماحة قائد الثورة الاسلامية و قال:"على الجميع ان يشعر بالمسؤولية حيال رسالة سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية حول الخطوة الثانية للثورة الاسلامية و يلتزم بها".

و أشار الرئیس روحانی الی توجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة بشأن الالتزام بالمعنویات و الأخلاق قائلا:"الهدف الرئیسی للثورة الاسلامیة یتمثل فی رواج الإخاء و التعاون و الوفاق و الأخلاق الحسنة و الحوار الصحیح و هذه الأمور الهامة التی یجب الاهتمام بها".

و أوضح الرئیس روحانی:"الیوم علی عاتق اللجان السیاسیة و الأحزاب و الکتل مسؤولیة هامة للغایة علی وجه الخصوص فی الأشهر التی تنتهی الی اجراء الانتخابات فی البلاد و علینا ان نتابع النهج الذی کان هدف الثورة الاسلامیة فی ایران".

و تطرق الرئیس روحانی الی البیان الذی صدره سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة و توجیهات سماحته الرشیدة بشأن القضایا الاقتصادیة قائلا:"الموضوع الاقتصادی هو هدف الأعداء فی ظروف المحاربة و الحظر المفروض و لابد ان نعثر علی سبل لاجتیاز هذه الظروف".

و تابع الرئیس روحانی ان سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة تفضل بشأن قضایا أخری کمحاربة المفاسد و تطبیق العدالة و السیاسة الخارجیة مشددا:"یجب علی أعضاء الحکومة ان یقوموا بتنظیم برامجهم و قراراتهم علی أساس توجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة"

الخبر: 108207

- الجلسات