رئيس الجمهورية في افتتاحية مؤتمر الوحدة الاسلامية:

الخلاف الرئيس بين العالم الاسلامي و الولايات المتحدة الاميركية على أساس الحرية و العبودية/ ظروف المنطقة الراهنة لم تكن متوقعة للمجتمع الاسلامي/ ان الولايات المتحدة الاميركية و بريطانيا أحدثتا في البداية حق الفيتو ثم قامتا بتأسيس الكيان الاسرائيلي المختلق/المنهج الصحيح هو ان لانتخلى عن نهج النبي الاكرم صلى الله عليه و آله و سلم و نقاوم أمام الظلم و الجور بكل قوة/ نستعد للدفاع عن شعب المملكة العربية السعودية أمام الظلم و الاعتداء و الارهاب و نهب القوى السلطوية/ من العار ان يقتل مسلما مسلما آخر باسم الدين الحنيف و يقصف الشعب اليمني المسلم كل يوم

شدد رئيس الجمهورية في افتتاحية مؤتمر الوحدة الاسلامية ان حرية المجتمعات الاسلامية هي منطق الاسلام و قال:"اعتزاز مسلمي العالم بتمثل في الاعتراف بحرية التي كان ينويها الرسول الاعظم صلى الله عليه و آله و سلم و ان ما تريده الولايات المتحدة هي العبودية"

الخبر: 106947 -

السبت ٢٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٢٠

و شدد رئيس الجمهورية اليوم السبت في افتتاحية مؤتمر الوحدة الاسلامية بالعاصمة طهران ان الاساس هو احترام حقوق و مصالح الشعوب المسلمة و قال:"الخلاف الرئيس بين العالم الاسلامي و الولايات المتحدة الاميركية على أساس الحرية و العبودية".

و شدد الرئيس روحاني ان الوحدة في العالم الاسلامي ليست موضوعا تكتيكيا و عابرة بل هي قضية محورية و استراتيجية و قال:" لايمكن ان نتوصل الى الوحدة عبر الشعار و لايخاف العدو من الشعار بل يجب علينا ان نحقق الوحدة و التضامن و التلاحم عمليا".

و تابع الرئيس روحاني ان الخطوة الاولى تتمثل في الاعتراف ببعضنا البعض و الاعتراف بجميع المذاهب الاسلامية و من اللازم ان نعرف بعضنا اخوانا لبعض آخر.

و أردف الرئيس روحاني قائلا:" لابد ان نعرف الدين الحنيف أوسع نطاقا من المذاهب و ان الاساءة للمذاهب الاخرى ليست مسموحة".

و أكد الرئيس روحاني ان المتغطرسين لايريدون ان يتوحد المسلمون قائلا:"لدينا مشتركات و جميع المسلمين يعتقدون بتوحيد الله سبحانه و تعالى و المعاد و النبوة و النبى الاكرم صلى الله عليه و آله و سلم".

و أوضح رئيس الجمهورية ان الخلاف الرئيس بين العالم الاسلامي و الولايات المتحدة الاميركية على أساس الحرية و العبودية.

و أضاف الرئيس روحاني:"ظروف المنطقة الراهنة لم تكن متوقعة للمجتمع الاسلامي".

و تابع الرئيس روحاني:"ان الولايات المتحدة الاميركية و بريطانيا أحدثتا في البداية حق الفيتو ثم قامتا بتأسيس الكيان الاسرائيلي المختلق".

و شدد الرئيس روحاني:"المنهج الصحيح هو ان لانتخلى عن نهج النبي الاكرم صلى الله عليه و آله و سلم و نقاوم أمام الظلم و الجور بكل قوة".

و تابع الرئيس روحاني:"نستعد للدفاع عن شعب المملكة العربية السعودية أمام الظلم و الاعتداء و الارهاب و نهب القوى السلطوية".

و أكد الرئيس روحاني:"من العار ان يقتل مسلما مسلما آخر باسم الدين الحنيف و يقصف الشعب اليمني المسلم كل يوم".

و تابع الرئيس روحاني:"جاء رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم بالاخوة للمسلمين و بالتعايش السلمي لجميع العالم".

و أكد الرئيس روحاني:"ان اعتزاز مسلمي العالم بتمثل في الاعتراف بحرية التي كان ينويها الرسول الاعظم صلى الله عليه و آله و سلم".

و أردف الرئيس روحاني:"ان تداعيات الحرب العالمية الثانية هي ايجاد غدة سرطانية في المنطقة".

و أوضح الرئيس روحاني:"قاموا بتأسيس الكيان الصهيوني المختلق و قتلوا و شردوا الشعب الفلسطيني".

الخبر: 106947

- چینش صفحه اول

- اللقاءات الخارجية

- المقابلات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات