رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة أذربیجان الشرقیة:

محافظة أذربیجان فخر لایران بأجمعها/من الضروری استقرار العملة من أجل استقرار السوق/اذا تقف الولایات المتحدة الامیرکیة بوجه الاتفاق النووی المبرم،لایری أی أحد ان ایران تقصر فی هذا الموضوع/من المقرر انهاء مشروع ایصال الغاز الی محافظة أذربیجان الشرقیة حتی نهایة العام الجاری

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة أذربیجان الشرقیة ان محافظة أذربیجان فخر لایران بأجمعها مؤکدا ان أهالی محافظة أذربیجان الشرقیة ماداموا یحافظون عن الوطن و النظام.

الخبر: 104058 -

الثلاثاء ٢٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:١٩

و تابع رئیس الجمهوریة مساء الیوم الثلاثاء فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة أذربیجان الشرقیة ان أساس الاقتصاد هو الاستثمار و تفویض الشؤون المالیة الی المواطنین مشددا ان الامن الاستثماری و مشارکة القطاع الخاص محورا التنمیة قائلا:"لیس لدینا أی طریق غیر توفیر البیئة الحرة للعمل و النشاط و تأمین رؤوس الاموال و التقنیة و التنافس".

و تطرق الرئیس روحانی الی ضرورة المحاولة لتسویة مشاکل محافظة أذربیجان الشرقیة البنی التحتیة و الخطوطات التی یجب اتخاذها لتنمیة المحافظة أکثر من هذا قائلا:"رغم الجهود القاسیة للحکومة الایرانیة، هناك بعض الشکایا و لیس بوسعنا تلبیة کافة المتطلبات الشعبیة نظرا الی الامکانیات الراهنة. رغم ان الشکایا أمر حق و لکن لابد ان نلتفت الی امکانیات الوطن".

و تابع الرئیس روحانی ان معظم المشاکل ترجع جذورها الی الاستثمار و إذا نمتلك المصادر الکافیة من أجل الاستثمار، یتم حل معظم المشاکل فی مختلف المجالات کالزراعة و الصناعة و الاقتصاد و تحاول الحکومة تفویض المشاریع غیر المکتملة الی المواطنین".

و أضاف الرئیس روحانی:"لابد ان نفوض المشاریع التی یستغرق اکمالها طوال السنوات حتی یتخذ القاطع الخاص خطوات ایجابیة فی هذا الصدد".

و أوضح الرئیس روحانی:"سیاستی فی الرحلات الحکومیة الأولی هی ضرورة جهود المسؤولین من أجل إکمال المشاریع غیر المکتملة".

و اعتبر الرئیس روحانی استقرار العملة ضروریا من أجل استقرار السوق قائلا:"خلال الجلسة التی انعقدتُ مع عدد من أصحاب العمل و المستثمرین، أکدوا لایستطیعون ان یثقوا بالاستثمار إذا لایعلمون کیف تتغیر العملة فی ایران".

و أضاف الرئیس روحانی:"یجب علینا ان نختار الطریق الصحیح و نتضامن حتی نقوم بتسویة المشاکل و العقبات القائمة".

و أشار الرئیس روحانی الی جزء من مشاکل البلد المتعلقة بخارج الحدود قائلا:"نحن نرید التعامل البناء مع العالم و لکن حینما لایرید البعض هذا الأمر، ماذا نفعل؟".

و أکد الرئیس روحانی:"الیوم تواجهنا الولایات المتحدة الأمیرکیة و تسعی ان تؤثر علی الأوضاع الاقتصادیة و الاجتماعیة للوطن و نموذج هذا الموضوع، اللعبة التی یدیرها الرئیس الأمیرکی طوال الأشهر الأخیرة ضد ایران".

و أشار الرئیس روحانی الی الموضوع النووی الایرانی قائلا:"اذا تقف الولایات المتحدة الامیرکیة بوجه الاتفاق النووی المبرم، لایری أی أحد ان ایران تقصر فی هذا الموضوع".

و شدد الرئیس روحانی ان الشعب الایرانی موحد أمام أیة اجراءات و لیس هناك أی انقسام فی داخل البلاد قائلا:"إذا ترید الولایات المتحدة الأمیرکیة ان تخرج من الاتفاق النووی المبرم، سیبقی الشعب الایرانی موحدا و متضامنا و انهم یعلمون ان الشعب الایرانی التزم بتعهداته و قراراته".

و شدد رئیس الجمهوریة:"من المقرر انهاء مشروع ایصال الغاز الی محافظة أذربیجان الشرقیة حتی نهایة العام الجاری 1397".

و أکد الرئیس روحانی علی تعزیز الوحدة و التلاحم نظرا الی الظروف الاقلیمیة و العالمیة الراهنة و قال:"بعون الله تعالی و فی ظل توجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة سنجتاز کافة العراقیل و العقبات القائمة".

قبل کلمة رئیس الجمهوریة، قدّم محافظ أذربیجان الشرقیة و ممثل الولی الفقیه لدی المحافظة و عدد من نواب مجلس الشوری الاسلامی مقترحاتهم و وجهات نظرهم حیال مختلف قضایا المحافظة.

الخبر: 104058

- الرحلات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات