الدکتور روحانی فی القمة الایرانیة الروسیة الترکیة:

لایمکن حل الأزمة السوریة عبر الطرق العسکریة أو الطرق المفروضة أجنبیا/یتعین مستقبل سوریا عبر الانتخابات الدموقراطیة للشعب السوری فحسب/علی عاتق الأسرة الدولیة تقدیم المساعدات الانسانیة الی کافة المناطق السوریة/تستعد ایران لإعادة بناء سوریا بشکل مؤثر/یجب استمرار محاربة الارهاب فی سوریا حتی اقتلاع جذور التنظیمات الارهابیة

اعتبر الدکتور روحانی فی القمة الایرانیة الروسیة الترکیة مسار محادثات أستانا و دور ایران و ترکیا و روسیا فی حل الأزمة السوریة مؤثرا و محوریا و قال:"یجب ان تهتم الدول الثلاث و الأسرة الدولیة برمتها بالجهود الحقیقیة لإنهاء الأزمة السوریة و توفیر الأرضیات اللازمة لاعادة اللاجئین الی وطنهم".

الخبر: 103752 -

الأربعاء ٠٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:٤٩

و جاء فی کلمة رئیس الجمهوریة أمام هذه القمة الثلاثیة:

بسم الله الرحمن الرحیم

السید أردوغان رئیس الجمهوریة الترکی المحترم، السید بوتین رئیس الجمهوریة الروسی المحترم

فی البدایة أود ان أشکر السید أردوغان لحسن استضافة القمة الثانیة لدراسة مسار محادثات أستانا.

قبل حوالی 15 شهرا، شکلت ایران و روسیا و ترکیا مسار محادثات أستانا من أجل انجاز المکاسب فی مکافحة الارهاب و مواجهة التمییز الدینی و المذهبی و الطائفی و إخماد نیران النزاع و الصراع و تحقیق السلام المستدام الثابت فی سوریا و منذ تلك اللحظة تابعت الدول الثلاث هذا المسار بجد.

من اللازم ان أؤکد علی دور الدول الثلاث المحوری الرئیس لضمان مسار أستانا. لو لم یکن التنسیق و الوفاق بین الدول الثلاث و لو لم یکن تعاون الحکومة السوریة مع مسار أستانا کانت الأوضاع الیوم أکثر تعقیدا و لهذا لابد ان نستمر بالجهود و التعاون لاحلال السلام و الاستقرار فی سوریا و لاریب ان دور محادثات أستانا وفر أرضیات مناسبة لأداء دور منظمة الأمم المتحدة فی هذا المضمار.

رغم الحاق الضربات الأساسیة لتنظیمی داعش و جبهة النصرة، مع الأسف یستمر البعض بتسلیح الارهابیین و استخدامهم کأداة و مواصلة أعمالهم الوحشیة ضد الشعب السوری بما فیهم سکان العاصمة السوریة دمشق.

تهدید الحکومة السوریة بشن الهجوم العسکری و الضغط المستمر للحیلولة علی دحر الجماعات الارهابیة و عدم الاهتمام بکافة بنود قرار 2401، کل هذه الأمور أدت الی عدم جدوی هذا القرار و الضغط المضاعف علی الشعب السوری.

علی الحکومة الأمیرکیة ان تجیب ماذا تفعل فی سوریا فی مسافة شاسعة بعیدة عن أراضیها؟ لماذا تحضر القوات الأمیرکیة فی سوریا؟ ان تواجد الولایات المتحدة الأمیرکیة غیر الشرعی فی سوریا و التدخل العسکری الأمیرکی فی هذا البلد سببا تزاید الصراع و حتی تفتیت هذا البلد. لایسمح الشعب السوری ان تتابع القوی الأجنبیة تفتیت و انقسام بلادهم و یکافحون هذا الأمر بجد.

من جهة أخری دعم الکیان الصهیونی التواصل فی سوریا و انتهاك السیادة الوطنیة السوریة سببا تعقید الأزمة فی سوریا. یجب علی الأسرة الدولیة ان لاتصمت حیال هذه الانتهاکات الصارخة و جرائم الکیان الصهیونی الأخری بما فیها ضد الشعب الفلسطینی أخیرا.

أیها الأصدقاء الکرام

هناك تطورات میدانیة و سیاسیة فی الساحة السوریة منذ اجتماعنا السابق فی سوتشی و أهم هذه التطورات فی البُعد السیاسی، هو انتعقاد قمة الحوار السوری بمشارکة ممثلی التیارات و الکتل السیاسیة و الاجتماعیة فی سوریا بتاریخ 30 ینایر 2018 فی سوتشی و البیان الختامی لمشارکی هذا الملتقی.

 الصراع فی الغوطةالشرقیة للعاصمة دمشق و عفرین من أهم التطورات المیدانیة التی حدثت . التطور الأول أدی الی خروج المسلحین من معظم مناطق الغوطة و ساعد لاحلال الأمن و الاستقرار فی العاصمة دمشق و خطوة جدیدة لاعادة الهدوء و الاستقرار و الثبات الی سوریا.

ان تطورات عفرین أثرت علی برنامج بعض القوی لاستغلال الفوارق الطائفیة و القومیة من أجل تفتیت سوریا و غیرها من دول المنطقة و لکن تفید لتحقیق أهدافنا المشترکة إذا لم تؤدی الی انتهاك السیادة الوطنیة السوریة فحسب.

لایمکن حل الأزمة السوریة عبر الطرق العسکریة أو الطرق المفروضة أجنبیا و یتعین مستقبل سوریا عبر الانتخابات الدموقراطیة للشعب السوری فحسب. أکدت الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة منذ اندلاع الأزمة السوریة علی عدم قبولها الحل العسکری للأزمة السوریة و علی هذا الأساس قدمت مبادرة التی لها 4 بنود فی هذا الصدد.

الوضع الانسانی فی سوریا مؤسف جدا و لی عاتق الأسرة الدولیة تقدیم المساعدات الانسانیة الی کافة المناطق السوریة. یجب ارسال هذه الامدادات و المساعدات الی کافة المناطق التی تحتاج الی المساعدة. المواطنون الأبریاء سواء فی الغوطة أو عفرین أو فوعا أو کفریا یجب مساعدتهم من قِبَل المجتمع الدولی. و فی نفس الوقت، یجب ان تهتم الدول الثلاث و الأسرة الدولیة برمتها بالجهود الحقیقیة لإنهاء الأزمة السوریة و توفیر الأرضیات اللازمة لاعادة اللاجئین الی وطنهم. تستعد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لإعادة بناء سوریا بشکل مؤثر.

من الضروری استمرار مسار مکافحة الارهاب فی سوریا حتی القضاء علی کامل الجماعات الارهابیة و علی الدول التی تزعم نصر الارهابیین فی سوریا ان تقطع مساعداتهم للارهابیین.

فی الختام، أشکر الرئیس الترکی مرة أخری لحسن استضافة القمة الیوم راجیا ان تؤدی الجهود المشترکة لایران و روسیا و ترکیا الی وقف الحرب و وقف إراقة الدماء فی سوریا.

و السلام علیکم و رحمة الله و برکاته

الخبر: 103752

- الرحلات الخارجیّة

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات